بسم الله الرحمن الرحيم

الأسرة والمجتمع المطبخ رجيم أبراج الصحة معاني الأسماء تنمية الذات قصص كتب  برامج كمبيوتر صناعات مال و أعمال مدن وبلدان

تصميم وتطوير : Tqany.com
المدونة

كيفية إعداد وتصميم دليل المعلم

كيفية إعداد وتصميم دليل المعلم
التقييم 0 - متوسط 0.00 (النسبة 0%)

Hits: 4

معاً نصنع النجاح شارك معنا في موضوع للنقاش او اكتب قصتك او قصيدتك

دليل المعلم وهو مجموعة من المواد التعليمية التي يتم تحضيرها من قبل معدي المناهج وتقديمها للمعلم لتكون عونا له خلال قيامه بدوره التعليمي، ولكي يقوم بإيصال الأهداف التي يجب أن يتعلمها الطالب إليه بشكل سهل.

معاً نصنع النجاح شارك معنا في موضوع للنقاش او اكتب قصتك او قصيدتك

ويعد دليل المعلم المرحلة الوسط ما بين تخطيط المناهج وتنفيذها، حيث أن المعلم هو الذي سيقوم بتنفيذ المناهج الدراسية.

ويطلق على دليل المعلم عدة تسميات وهي مرشد المعلم، أو كتاب المعلم، وذلك لأن المعلم يأخذ به ويطلع عليه قبل أن يقوم بإعطاء أي حصة دراسية في المنهاج المقرر.

ويوجد هناك علاقة وثيقة ما بين دليل المعلم وما بين الكتاب المدرسي للطالب، وتعد العلاقة بينهما علاقة تكاملية فكل منهما يكمل الآخر.

حيث يساعد دليل المعلم المدرس على التعامل مع كل المواقف التي يتعرض لها خلال سير العلمية التدريسية، كما يساعده على استخدام الأسلوب الأفضل والذي يتناسب مع الطلاب الذين يقوم بتدريسهم.

ولكي يكون دليل المعلم ناجحا، ولكي يؤدي الأهداف والأغراض التي وضع من أجلها يجب أن يتم إعداده بالطريقة الصحيحة، ومن خلال السطور القادمة سوف نقوم بالتعرف على كيفية إعداد دليل المعلم، وعلى المحتويات التي يجب أن يتضمنها هذا الدليل ليكون دليلا صحيحا وناجحا.

كيفية إعداد دليل المعلم

حتى يكون إعداد دليل المعلم صحيحا وسليما يجب أن يحتوي الدليل على مجموعة من المحتويات وهذه المحتويات هي:

مقدمة الدليل: تعد مقدمة دليل المعلم أولى محتوياته، ومن خلال المقدمة يقوم المؤلفون بالحديث عن الفكر التربوي الذي يهدف المقرر إلى تعليمه للطلاب، وذلك لكي يعرف المعلم ما النهج الذي يجب أن يسير عليه، ولمقدمة دليل المعلم أهمية كبيرة للغاية، فمن خلالها يتم التعريف بموقع التلميذ من العلمية التعليمية، كما توضح النظرة إلى المعرفة، كما يتم الحديث عن توقعات المجتمع من هذا المقرر الدراسي.

بعد ذلك يتم التعريف بالأهداف التي يسعى دليل المعلم إلى تحقيقها، ومن ثم يتم الحديث عن الفصول والأبواب الأساسية للدليل، وذلك من جل تشكيل صورة مميزة وكاملة عن الدليل في ذهن المعلم.

ولكي تكون مقدمة دليل المعلم ناجحة يجب أن تحتوي على مجموعة من الأمور، ومن أبرز هذه الأمور الوضوح، كما يجب أن تكون بسيطة للغاية، وخالية من التعقيدات، وأن تعبر عن محتوى دليل المعلم، وذلك لكي يقوم المعلم بالاستفادة منه بالشكل الأمثل.

أهداف المنهج: وهي ثاني فقرات دليل المعلم، ومن خلال هذه الفقرة يتم عرض أهداف المنهج في الصورة النهائية لها، كما يتم الحديث عن المصادر التي اشتقت منها هذه الأهداف، ويعد المجتمع وتطلعاته والفلسفة التي يقوم عليها المصادر الأساسية التي تشتق منها أهداف المنهج، كما تشتق أهداف المنهج من التوجهات الحديثة التي تظهر في ميادين التربية والتعليم، وتكون هذه الأهداف أهداف عامة، ويجب أن يبذل المعلم قصار جهده لتحقيقها في نهاية العام الدراسي، لذلك يجب أن ينتبه المعلم أن أهداف المنهج يتم تحقيقها على مدار العام الدراسي كامل، وليس على مدار حصة أو حصتين، ويجب أن يكون المعلم قادرا على الفصل ما بين أهداف المنهج التعليمية، وما بين المواقف التعليمية اليومية، ويتم هذا الأمر من خلال تحليل كل هدف من الأهداف العام بطريقة منفصلة عن الأهداف الأخرى.

ومن خلال أهداف المنهج يستطيع المعلم أن يطلع على كل هدف في صورته الكلية التفصيلية، وذلك لكي يكون قادرا على معرفة جوانب التعليم والتي يجب أن يوفرها المعلم في المواقف التعليمية المختلفة.

محتوى الكتاب المدرسي: يجب أن يحتوي أي دليل للمعلم على محتويات الكتاب المدرسي، وجوانب التعليم المختلفة الموجودة فيه، كمجموعة الحقائق والمفاهيم والمعارف والتعاريف والاتجاهات والمهارات وغيرها من الأمور.

كما يجب أن يتم عرض هذه الأمور بشكل سليم وصحيح، وتبيان علاقتها بأهداف المنهج، ولكي يتم هذا الأمر بشكل صحيح يجب أن يتم إنشاء جداول في دليل المعلم تظهر للمعلم العلاقات الطولية والعرضية بين الأهداف والمحتوى، ويجب أن يتم معالجة المحتوى بشكل تحليلي، وذلك من أجل أن يتم تبيان ما تحتويه كل وحدات المحتوى أو كل موضوع من مفاهيم، والحقائق التي ترتبط وتتعلق بهذه المفاهيم.

مداخل تدريس المواد الدراسية: وهي جزء مهم من محتويات دليل المعلم، حيث يجب أن يحتوي الدليل على مجموعة من المداخل التي تسهل عملية فهم التلميذ للمادة الدراسية، وتقلل من تعقيد المادة الدراسية، ومن خلالها يتم عرض مختلف الطرق التي يمكن للمعلم استخدامها في عرض المادة التعليمية، كما تقدم له مجموعة من الأمثلة التي توضح النقاط التي يجب أن يقوم بها، بحيث يكون قادرا على تحقيق التفاعل الكامل بينه وبين طلابه، ومن خلال هذا الجزء يتعلم المعلم كيفية الدخول في الدرس، وأهداف الدروس اليومية، وطرق وأساليب التي من الممكن أن يلجأ إليها واستخدامها، وما هي الأسئلة التي من الممكن أن يوجهها لتلاميذه، وما هو النشاط الذي يجب أن يقوم به خلال الدرس.

الوسائل التعليمية: وهي جزء من أهم أجزاء دليل المعلم، وتساهم هذه الوسائل في التفاعل مع المنهج، وذلك من أجل الوصول إلى الأهداف المرجو تحقيقها، ويجب أن يكون المعلم على اطلاع على هذه الوسائل، وعارف بكيفية استخدامها، كما يجب أن يكون قادرا على اختيار الوسائل التي تتناسب مع الدرس الذي يقوم بإعطائه، ويحتوي دليل المعلم بشكل عام على الوسائل التعليمية التي تتناسب مع المنهج، والتي تساعد على تحقيق أهدافه.

الأنشطة المصاحبة: وهي جزء مهم من أجزاء دليل المعلم، حيث أن للأنشطة المصاحبة دور كبير في إكمال العلمية التعليمية، لذلك يجب أن تكون الأنشطة التي يمارسها الطالب قبل الدرس أو بعده أو خلاله مدروسة وموضوعة بعناية كبيرة، ومن خلال دليل المعلم يتم عرض الأنشطة المصاحبة لكل درس موجود في المنهاج، ويجب أن يقوم المعلم باستخدام هذه الأنشطة بطريقة صحيحة وسليمة، لكي تحقق الأهداف المرجوة منها.

التقويم: وهو أحد أجزاء دليل المعلم المهمة، فمن خلال التقويم تظهر نتائج المنهاج، وهل كان ناجحا في إيصال الأفكار التربوية، أم أنه يحتاج إلى إجراء تعديلات عليه، حيث أن التقويم يكشف كافة جوانب القوة والضعف الموجودة في المنهاج الدراسي، فيعمل على تعزيز جوانب القوة وتلافي جوانب الضعف، وبالتالي يقوم بتحسين العلمية التعليمية بشكل كبير، ويعدل مسارها لكي تصل إلى الأهداف المنشودة.

الدروس النموذجية: وهي جزء مهم من أجزاء دليل المعلم، حيث يوجد في كل دليل معلم مجموعة من الدروس النموذجية والتي تساعد المعلم على أخذ فكرة عن كيفية إعطاء درس نموذجي لطلابه، حيث يجب أن يقوم المدرس بالاطلاع على الدروس النموذجية وتحضير دروسه مستفيدا منها.

ويلعب تحضير الدروس دورا كبيرا في مساعدة المعلم على دخول الصف وهو واثق من نفسه، ومستعد للتعامل مع كافة المواقف التعليمية التي قد تحدث داخل الصف، فالتحضير جزء أساسي من عمل المعلم، ويجب أن يقوم به بشكل يومي.

الاتجاهات العالمية الحديثة: وهي آخر أجزاء دليل المعلم، فلكي يكون دليل المعلم ناجحا يجب أن يحتوي على كافة التطورات والاتجاهات والدراسات الحديثة في مجال التربية والتعليم، وذلك من أجل الاستفادة منها خلال تدريس المنهج، ويجب أن يتم عرضها بشكل مختصر وموجز.

بالإضافة إلى ذلك يجب أن يحتوي دليل المعلم على أخبار تطوير المناهج، ونتائج التقويم المرحلي لعلميات التطوير، وذلك لكي يبقى المعلم على دراية كاملة بكافة الأمور المتعلقة بمهنته، وذلك لكي يرتقي بالمهنة إلى الأعلى ولكي يحقق المنهاج الأهداف التربوية التي وضع من أجلها.

ما هي أهمية دليل المعلم؟

لدليل المعلم أهمية كبيرة في العلمية التعليمية، وتكمن أهميته من خلال عدة أمور، وهذه الأمور هي:

  • يعد دليل المعلم من أداوت فهم النتاجات التعليمية وتنفيذ هذه النتاجات.
  • يلعب دورا كبيرا في مساعدة المعلم على اختيار الطرق والإجراءات المناسبة لكل درس من الدروس.
  • يقدم معلومات مميزة للمعلم والطالب على حد سواء.
  • يساعد المعلم على اختيار المصادر والأدوات.
  • يقدم حلولا لكافة الأسئلة والأنشطة الموجودة في كتاب الطالب.
  • يقوم دليل المعلم بتوفير أنشطة إضافية للطلبة.
  • يساعد المعلم على تهيئة بيئة تعليمية مناسبة ومثالية.
  • يساعد المعلم على تصحيح الأخطاء الشائعة لدى الطلاب.
  • يجعل المعلم يركز على المفاهيم الأساسية للدرس.

ومن خلال ما سبق نرى أن لدليل المعلم أهمية كبيرة في العلمية التدريسية، فهو المنارة التي يهتدي فيها المعلم من أجل أن يعمل على تحقيق المنهاج لكافة الأهداف المرجوة منه.

وفي الختام نرجو أن نكون وفقنا في تقديم معلومات وضحنا فيها كل الأمور المتعلقة بكيفية إعداد دليل المعلم.

يمكنك طلب المساعده لإعداد وتصميم دليل المعلم من خلال التواصل المباشر عبر صفحه تواصل معنا لضمان الرد المباشر من المختص .
ابقى على تواصل معنا … نحن بخدمتك

7777

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
إعلانات
الوسوم
إعلانات

Flag Counter

© جميع الحقوق محفوظة للموقع مجتمع جريء

error: اللهم صل وسلم وبارك على نبينا محمد صل الله علية وسلم
www.000webhost.com